جاري التحميل ...

مشروع للتحكم عن بعد بأجهزة التكييف في أبوظبي

  • التعليقات : 0 تعليق
  • الزيارات : 475 مشاهدة
  • مصنف فى : اخبار, اقتصاد
مدير مكتب «وفر الطاقة»

مدير مكتب «وفر الطاقة»

يسعى مكتب «وفر الطاقة»، التابع لمكتب التنظيم والرقابة في أبوظبي، إلى خفض استهلاك الكهرباء في الإمارة بنسبة تراوح بين 20 و40% بنهاية العام المقبل، خصوصاً في أوقات الذروة، عن طريق التحكم في أجهزة التكييف عن بعد.

وقال مدير مكتب «وفر الطاقة»، رامز العيلة، لـ«الإمارات اليوم» إن «المكتب تم إطلاقه في يناير الماضي بهدف توعية المستهلك بترشيد استهلاك الطاقة، ودعم برامج إدارة الطلب على الطاقة في الإمارة، وجمع بيانات نمط الاستهلاك، بما يساعد على وضع استراتيجية دقيقة لاستهلاك الطاقة».

وأضاف أنه «من خلال البيانات التي تم جمعها تبين أن أجهزة التبريد تستهلك 65% من الطاقة في الإمارة خلال فصل الصيف، لذا ركزنا على الترشيد من خلال أنظمة تحكم في أجهزة التكييف لتقليل استخدامها في أوقات الذروة عن طريق توصيلها بأجهزة تحكم تدار عن بعد من مكاتبنا في جزيرة الصوة».

وأوضح أنه «تم في البداية دراسة 15 مبنى، واختير أفضل خمسة منها لتطبيق المشروع»، لافتاً إلى أن «المشروع سيتم على أربع مراحل، اختيار المباني، تصميم أجهزة تحكم متوافقة مع المكيفات، فحص وتجهيز أجهزة التحكم، وأخيراً التشغيل».

وأشار العيلة إلى أنه «بعد تركيب أجهزة التحكم ومراقبة أدائها من الساعة الواحدة ظهراً وحتى الرابعة عصراً، تبين أن الاستهلاك قلّ في أول ساعة بنسبة 20%، وبعد مرور الساعة الثانية قلّ الطلب بنسبة 20% أخرى، أي أن الانخفاض وصل حتى 40% خلال ذروة الاستخدام».

وذكر أنه «يجري حالياً دراسة مدى إمكانية تطبيق هذه التقنية في جميع مباني أبوظبي».

يشار إلى أن التعرفة الأساسية للكهرباء في أبوظبي تبلغ خمسة فلوس لكل كيلوواط للمواطنين، و15 فلساً لكل كيلوواط لغير المواطنين.

 

شاركها :

التعليقات مغلقة.